الموقع الرسمي لعشائر جشعم العراق واحلافهم
اهلا وسهلا بك اخي الزائر لموقعنا الموقع الرسمي لعشائر جشعم العراق واحلافهمتمنياتنا لك ان تسعد معنا

الموقع الرسمي لعشائر جشعم العراق واحلافهم

موقع عشائري للتواصل وتعارف فيما بين العشائر كافه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
محمد قبيلة العباسي
المواضيع الأخيرة
» تدخل فطر في العراق وسوريا
السبت أغسطس 30, 2014 4:58 am من طرف Admin

»  الجهاد في نهج البلاغة
السبت يونيو 14, 2014 5:48 am من طرف Admin

»  كم نسبة العرب الذين شاركوا بالفتوحات الاسلامية
الأربعاء أبريل 23, 2014 4:40 am من طرف Admin

» اسئله الثالث
الأربعاء أبريل 09, 2014 4:35 pm من طرف Admin

» قبيلة بني حسن
الخميس مارس 27, 2014 3:04 pm من طرف Admin

» شيوخ جشعم النواصر الاصلاء الزياره
الإثنين مارس 10, 2014 1:13 pm من طرف Admin

» حصرياً تقرير كامل عن الحاسوب و مكوناته
الأحد مارس 09, 2014 4:09 pm من طرف Admin

» مهام جهاز الحاسوب
السبت مارس 08, 2014 8:05 am من طرف Admin

» القوانين العراقية القديمة والشريعة الإسلامية
السبت مارس 08, 2014 7:21 am من طرف Admin

نوفمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 تواجـــد قـبـيــــلـــة زعــــب السُلمـــــيـــــة بالمغــــرب العربـــي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المشاكس الوفي
باحث
باحث
avatar

عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 15/08/2012
العمر : 40
الموقع : العراق

مُساهمةموضوع: تواجـــد قـبـيــــلـــة زعــــب السُلمـــــيـــــة بالمغــــرب العربـــي    الخميس أغسطس 16, 2012 11:08 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله القائل في محكم التنزيل قال الله تعالى :

{ يٰأَيُّهَا ٱلنَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَآئِلَ

لِتَعَارَفُوۤاْ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عَندَ ٱللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ } سورة الحجرات 13 ))


فمن منطلق ان الناس مؤتمنون على انسابهم ومن منطلق ان العلم بالشئ افضل من الجهل بة ومن منطلق احقاق الحق واعادة الفرع

لأصلة ورداً على كل من يعتقد ان سبب قلة عدد قبيلة زعب السُلمية هو بسبب دعوة عليهم فابادهم الله (تعالى الله عن مايصفون) ولم

يبقى منهم الا القليل .. ومن منطلق حقي الادبي المطلق كواحدة من بنات قبيلة زعب السُلمية جاءت فكرة هذا المتصفح المتواضع

والذي اسأل الله تعالى ان يجعل كل مابذلتة فية من جهد ووقت خالصاً لوجهه الكريم ,,

وانا هنا عندما اذكر اخوة لنا وابناء عمومة شاء الله تعالى ان تحكمهم الظروف فيهاجرون الى دول عربية فانا اولا واخيرا التزم

مبدا الصدق والفخر والحياد .. ونحن ولله الحمد في الجزيرة العربية لدينا من التاريخ والامجاد مايغنينا عن البحث عن امجاد غيرنا

ولكن اذا كان هؤلاء الغير هم اخوة وابناء عمومة لنا سطروا الامجاد وصنعوا التاريخ وحافظوا على اصالتهم وخدموا دينهم واوطانهم

بارواحهم .. فليس لنا عذر من الله ولا من خلقة بان لا نعترف بهم ونفتخر بهم ونتطرق للحديث عنهم بما يتوفر لدينا من مصادر

.. ويبقى الله تعالى اعلى واعلم ويبقى فوق كل ذي علمٍ عليم ..

ففي هذا المتصفح المتواضع سوف اقوم بعون الله تعالى بسرد تاريخي لهجرة ابناء قبيلة زعب السُلمية مع بني عمومتهم بنو سُليم

الى دولة مصر ودول المغرب العربي تحديداً دول شمال افريقيا ـــ تحديدا ليبيا وتونس والجزائر ـــ وقبل البدء فضلت تقسيم

هذا العمل على شكل احداث زمانية ومكانية حتى يسهل على الجميع التمتع بتتابع الاحداث التاريخية ,,

وسيكون الحديث باذن الله مختصر ماامكن وعلى شكل نقاط ,,

فـ / بسم الله الرحمن الرحيم ابدا ,,


س/ مع من هاجروا ابناء قبيلة زعب السُلمية ؟؟ والى اين ؟؟ ومتى ؟؟ واين استقروا ؟؟؟


س / مع من هاجروا ابناء قبيلة زعب السُلمية ؟؟

ج / هاجروا ابناء قبيلة زعب السُلمية مع بني عمومتهم بنو سُليم و مايقارب إثني عشر قبيلة عربية من أكبر القبائل وأشدها قوة وبأس وهم :

قبائل بني قيس , بنو كلاب , بنو ضبة , بنو الخريس , بنو عقيل , بنو أسد , بنو شيبان , بنو المنتفق , بنو خفاجة , بنو نبهان , وقيل بنو تميم . وبنو هلال ..

هذا بالنسبة لهجرتهم من الحجاز للبحرين اما بالنسبة لهجرتهم من البحرين الى مصر فقد كانت برفقة القبائل التاليه

(( فقد هاجر من قبائل سُليم قبائل زعب و عوف و عميرة )) ، (( ومن قبائل هلال قرة و زغب و رياح و الأثبج )) ، (( ومن جشم غزية و سفيان)) ، (( ومن عقيل خفاجة )) ، (( ومن فزارة صبيح )) ، (( و من عبس رواحة )) ، (( ومن قيس محارب)) ، (( ومن سعد ناصرة )) ، (( ومن فهم طرود )) ، (( و من جذام بعجة و سويد و سعد و حرام )) ، (( ومن لخم نمارة )) من ، ومن طيء السنابس و الثعالب ))

اما بالنسبة لهجرة قبيلة زعب الاخيرة من مصر الى ليبيا فلم يرافقها فيها والله اعلم الا قبائل بني هلال وسميت بالتغريبة الهلالية

جدير بالذكر ان من القبائل التي لازمت لقبيلة زعب السُلمية وبنو عمومتهم بنو سُليم طيلة هجراتهم التاريخية بمراحلها الثلاث

هي قبيلة بنو هلال الذين منهم بطن ـــ زغب ــــ وربما كانت هذة الملازمة هي

ماحدت بعض النسابون من تصحيف اسم ــ زعب ـــ وقولهم ان البطن من سُليم هو ــ زغب ـــ وليس زعب ..

ولمزيد من الايضاح اقول وبالله التوفيق



أن قبيلة زعب السُلمية تنسب لزعب بن مالك بن خفاف بن امرئ القيس بن بهثة بن سُليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس بن عيلان بن مضر بن نزار بن

معد بن عدنان من ذرية إسماعيل بن إبراهيم عليهم السلام .. وهذا نسب صريح معروف منذ الجاهلية والاسلام وموطنهم الاصلي كان بين الحرمين الشريفين مكة

والمدينة تحديداً بحرتهم الشهيرة حرة رهاط وكشب ومران بجوار بني عمومتهم بني سُليم بحرتهم وبالكامل .. وكان ذلك هو مسقط رؤؤسهم منذ الجاهلية وصدر

الاسلام حتى القرن الحادي عشر الهجري حيث حدثت لهم احداث حربهم الشهيرة مع شريف مكة تقريباً بحدود العام

(( 1082هـ الى العام 1092 هــ )) بحسب ماجاء في كتاب تحفة الازهار وزلال الانهار لضامن بن شدقم الحسيني

والتي نزحوا على اثرها الى نجد والمنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية ,, والى دولة الكويت والبحرين وقطر ..

كذلك جدير بالذكر انه ليس جميع من نزح من ابناء قبيلة زعب السُلمية خلال الهجرات المتعددة هم من نسل زعب بن مالك فنسل زعب

بن مالك هم فقط من يطلق عليهم (( الزعبي )) اما البقية المقربون لهم هم من نسل دّباب بن مالك شقيق زعب بن مالك وبذلك يكونون

هم ابناء عمومة ابناء قبيلة زعب بن مالك المقربون وبذلك نعرف ان من قبيلة زعب من هم من ابناء زعب الاكبر ومن هم من ابناء

زعب الاصغر ,, وما سواهم من ابناء قبيلة سُليم فهم ايضاً ابناء عمومة يجمعنا معهم الجد

سُليم بن منصور لذلك وجب التنبية ,, وبشكل عام فاعداد قبيلة زعب بتلك المناطق تتجاوز مئات الآلآف حسب الاحصائيات

الاخيرة بتلك الدول ,,



اما قبيلة زغب، يرجعون الى قبيلة بني هلال الكريمه، وبني هلال يرجعون الى بنو عامر او العامريون ومنهم قبيلة السهول وسبيع وبني خالد وكعب وغيرهم من

القبائل الكريمه، وبنو عامر يرجعون الى قبيلة هوازن العظيمه من منصور بن عكرمه بن خصفه بن قيس عيلان من عدنان، اي العرب العدنانيه. وبنو عامر غنين عن

التعريف وهم قوم عظيم يضم عدة قبائل كبيره جدا ومنتشره في كل بلدان العرب. ولهم تاريخ عظيم وهم معروفون سواء في زمان الجاهليه او الآن، ومنهم قيس

وليلى. وابو زيد الهلالي وموطنهم الاصلي كان في جبل غزوان عند الطائف ..

بحسب ماجاء في ( العبر لابن خلدون ص 1560)

والقبيلتين لهم وجود في دول شمال افريقيا, لكن قبيلة زعب ترجع الى بني سليم وقبيلة زغب ترجع الى بني هلال ويلتقون في جدهم منصور بن عكرمه.


والى اين هاجروا ؟؟ ومتى ؟؟ واين استقروا ؟؟؟


الجواب وبالله التوفيق يجب تقسيمة زمانياً ومكانياً الى اربع هجرات .. وهذا التقسيم اجتهاد شخصي مني انا
(انثى مخمليه )

فان اصبت فمن ربي وان اخطأت فمن نفسي والشيطان ,,

الهجرة الاولى :

اما الهجرة الاولى لأبناء قبيلة زعب السُلمية فلا استطيع انا ( أنثى مخمليه ) او غيري تحديد تاريخها بدقة لكن الاكيد انها حدثت في عهد الرسول صلى الله

عليه وسلم وعهد الخلفاء الراشدين وسببها ان الفرسان الابطال من قبيلة زعب السُلمية وبنوعمومتهم من سُليم استجابوا لنداء الحق

وشاركوا بالفتوحات الاسلامية ونشر الاسلام في شتى انحاء المعمورة ..

والدليل الاول على هجرة قبيلة زعب خارج الجزيرة العربية هو :

عندما : كتب عمر بن الخطاب إلى الأمصار أن ابعثوا إليّ من كل بلد بأفضله رجلاً.

1- فبعث أهل البصرة: بمجاشع بن مسعود العوفي السلمي.

2- وبعث أهل الكوفة بعتبة بن فرقد السلمي.

3- وبعث أهل الشام بأبي الأعور الذكواني السُّلمي.

4- وبعث أهل مصر بمعن بن يزيد الزعبي الخفافي السلمي.

فوافوا عمر بن الخطاب -اربعة رجال - كلهم من سليم وكلهم صحابة عدا أبا الأعور فمختلف في صحبته.

ووالله ان هذا الحدث لهو اكبر فخر نفتخر فية نحن ابناء قبيلة زعب السُلمية وبنو عمومتنا سُليم حيث ان هذا الاختيار لم ياتي محض الصدفة

ولا وليد الموقف بل اتى باجماع من كافة اهل الامصار على شجاعة فرسان زعب وسُليم وافضليتهم فــ / الفضل لله رب العالمين ثم لكفاءة رجال

زعب وسُليم وليس لا احد علينا فضل ,,

اما الدليل الثاني على هجرة قبيلة زعب لنشر الدين الاسلامي والاشتراك بالفتوحات الاسلامية هو :

لما ولى معاوية الوالي بُسْر بن أرطاة على الحجاز ناشداه معن بن يزيد الزعبي السلمي، وزياد بن الأشهب الجعدي -

وكانا من وجوه أهل الشام وأعيانهم- أن لا يكون له إمارة على قيس خشية أن ينتقم منهم ثأرًا لما فعلت بنو سليم بجذيمة كنانة ,,

طبعاً والاخبار غير ذلك كثيرة ولكني هنا اختصرها كدلالة على هجرة قبيلة زعب الى مصر والشام وغيرها من البلاد العربية بغرض الفتوحات

الاسلامية ونشر الاسلام ,,

الدليل الثالث على هجرة فرسان ابناء قبيلة زعب السُلمية للاشتراك بالفتوحات الاسلامية هو :

أنة كان في طليعة الفرسان لذين وثق الرسول صلى الله عليه وسلم بكفاءتهم الدينية وامانتهم وشجاعتهم بالجهاد وارسلهم للفتوحات الاسلامية

واستشهد اكثرهم فيها بسبيل الله تعالى من صحابة قبيلة زعب السُلمية مايلي :

في فتح دمشق بالعام 14هـ كان من الفرسان الصحابي الجليل معن بن يزيد الزعبي السُلمي

وفي معركة صفين بالعام 37هـ كان من الفرسان الصحابي الجليل معن بن يزيد الزعبي السُلمي

والصحابي ابو الاعور السُلمي

وفي معركة مرج راهط بالعام 64هـ استشهد ثلاثة من الصحابة من قبيلة زعب السُلمية وهم

ثور بن معن الزعبي السُلمي والصحابي يزيد بن الاخنس الزعبي السُلمي والصحابي

معن بن يزيد الزعبي السُلمي رحمهم الله جميعاً وغير ذلك من سنتطرق لهجرتهم لفتح تونس

وتدمير معاقل البربر والعجم والملاحدة بالمغرب العربي من ابناء قبيلة زعب السُلمية

ونشر الاسلام وتعريب الالسن وغير ذلك من تاريخهم المشرق ,,


الهجرة الثانية :


هي ماحدثت في عهد الخلافة العباسية وذلك لما وجدوة ابناء القبائل العربية الاصيلة من سوء معاملة من خلفاء الدولة العباسية


ولما تميز بة العهد العباسي بإستبعاد العناصر العربية و تغليب العناصر الفارسية و التركية عليها مما أدى إلى شعور هذه القبائل بالعزلة و إنقطاع المساعدات التى

كانت تقدمها الدولة إبان الجدب و ندرة الموارد وبسبب القحط والجدب والوباء الذي الذي انتشر بالبلاد حتى اكل الناس الجيّف ـــ أعزكم الله ـــ من شدة الجوع وتزامن

ذلك مع ظهور الدولة القرمطية في جزيرة آوال ـــ البحرين والاحساء والقطيف حاليا ــ وهي دولة معارضة للدولة العباسية فاستمالت القبائل العربية لما عُرف عنها من

شجاعة فرسانها وبسالتهم في الحروب ووعدتهم بتخليصهم من الحكم العباسي الجائر واستجاب ابناء القبائل العربية لهذا النداء من الدولة القرمطية فذهبوا لمساندتها

للقضاء على القبائل العربية في البحرين ومنها قبيلة عبد القيس وكان دافع الهجرة مساندة الدولة القرمطية سياسياً لأجل المصلحة وليس مذهبياً لإن القبائل العربية

التي هاجرت الى البحرين من الحجاز ونجد كانت قبائل مسلمة مذهبها مذهب اهل السنة والجماعة على عكس الدولة القرمطية التي كانت تظهر التشيع وتبطن الغلو

واللالحاد ,,

ولم أجد انا انثى مخمليه بصراحة تاريخ دقيق لهذة الهجرة وذلك لاختلاف التاريخ المدون عن هذة الهجرة في كثير من المراجع ولكن يبدو

لي على ما اعتقد والله اعلم ان تاريخ هذة الهجرة الاقرب للصواب هو ماذكرة

ابن خلدون في كتابة العبر في ص 955 عند ذكرة خبر القرامطة

حيث ذكر تاريخ اول هجرة جماعية للقبائل العربية ومنهم قبيلة سُليم في عام (383هــ)وقيل سنة(441هـ ) وربما تكون الهجرة تمت على مراحل والله اعلم

الهجرة الثالثة :

حدثت بعد الحروب التي خاضتها القبائل العربية مساندة للدولة القرمطية مما اغضب الدولة العباسية وارسلت لمحاربتهم جيوش باعداد لاقبل لها

فحدث نتيجة ذلك تشتت الدولة القرمطية وهجرة اكثر ابناء القبائل العربية الى مصر والى شمال افريقيا تحديدا الى ليبيا وتونس والجزائر

وكان ذلك بتاريخ (443هـ / 1051م ) فمن هذة القبائل من هاجر مباشرة للمشاركة بالفتوحات الاسلامية بليبيا ومنهم من توقفت هجرتة الى مصر

جدير بالذكر ان اهم اسباب هجرة القبائل العربية وعلى راسهم ابناء قبيلة زعب السُلمية الى مصر كان بسبب غضب الدولة العباسية عليهم

ووافق ذلك الغضب ترحيبا واسعا من الخليفة الفاطمي بمصر آنذاك المستنصر بالله فارسل بطلب القبائل العربية المتضررة من حروب الدولة

العباسية مع الدولة القرمطية ظناً منه انه ستقوى شوكته بهم بالبلاد ,, وكان ايضا من سبب هجرتهم من البحرين الى مصر و افريقيا

هي استعانة المعز الفاطمي لصد القبائل المرتدة علي الاسلام من البربر في ذلك الوقت

بعد ذلك نزلت قبائل هلال وسليم في الجهة الشرقيه من نيل مصر بعد انفصالهم عن القرامطه

ولكن حدث العكس فالقبائل العربية عندما قدمت ورأت مذهبية بعض

السكان هناك ورات في نفسها قوة وكفاءة للاستيلاء عليهم ,, عاثت بالبلاد وقلبت الموازين راساً على عقب وبعد تلك الاحداث

المرعبة لآمن واستقرار الدولة الفاطمية بمصر وتزامن معها ان اظلم الجو بين المعز بن باديس حاكم القيروان ودولة صنهاجة وبين المستنصر بالله الخليفه

الفاطمي سنة 443هـ فقطع بن باديس الخطبه باسم المستنصر ودعا باسم القائم بأمر الله الخليفه العباسي، فبلغ ذلك الخبر المستنصر بالله الفاطمي فقامت قيامته

وفاوض وزيره ابامحمد في امر ابن باديس فاشار الوزير ابو محمد الحسن بن علي اليازوري على المستنصر بالله ان يتخلص من القبائل العربية بطريقة ذكية

لاتغضبهم ولا تسبب الاذى للدولة الفاطمية وكانت فكرة الوزير تتلخص في ان يستميل المستنصر بالله قلوب الاعراب وعاطفتهم بغيرتهم على دين الاسلام وارسالهم

لمحاربة الدولة البربرية بالقيروان بقيادة حاكم القيروان " المعزبن باديس " ومساعدتهم ماديا وسياسيا لاجتياز النيل باتجاة القيروان

وفعلا وجد هذا الرأي الحاذق قبولاً وترحيباً واسعا لدى الخليفة الفاطمي كونة سيتخلص من اعظم قوتين تواجهان حكمة وهما قوة القبائل

العربية بمصر وقوة الزعيم باديس بالقيروان ,,

(( المصدر كتاب العبر لابن خلدون ص 1560))

الهجرة الرابعة :

بعد ذلك ارسل الخليفة الفاطمي وزيره الى احياء العرب وقابل امرائهم وارضخ لهم الهدايا واباح لهم اجازة النيل وقال لهم قد اعطيناكم

المغرب وملك ابن باديس العبد الآبق وكتب وزير المستنصر الى ابن باديس يتوعده قائلا:

{اما بعد.. فقد اوفدنا اليكم خيولا فحولا وارسلنا عليها رجالا كهولا ليقضي الله امرا كان مفعولا}

(( وجاء في بعض المراجع تفسير قولة رجالاً كهولاً أي انهم اسياد وقواد في الحرب منذ شبابهم حتى صاروا كهولا وقيل انه تخويف لابن باديس

بمعنى انه اذا كان هؤلاء كهولا وسيصيبون منكم مايصيبون فما حالكم لو ارسلنا ذريتهم من الشباب ؟؟ وقيل كهولا كناية عن تكبير قدرهم

ومنزلتهم لان الكهل يكنى بالشيخ والسيد والوالد رفعة لقدرة كذلك هؤلاء الفرسان قال عنهم كهولا تكبيرا لقدرهم والله تعالى اعلم ..))

فعبرت العرب النيل وتوجهوا الى برقه فنزلوا بها واعجبتهم حالتها وكان امير العرب اذذاك وهو (مؤنس بن يحي الرياحي السُلمي )

ومؤنس هذا يعود نسبة لعصية بن خفاف بن أمريء القيس بن بهثه بن سُليم .. ((1)) وقيل يعود لرياح هلال والله اعلم ..

ومعه ثلاثة الاف من فرسان العرب وصاروا الى القيروان، وعند وصولهم الى ضواحي طرابلس

وهنا استوقفني انا انثى مخمليه تعليق ابن خلدون عنهم كناية عن كثرة سُليم وبني هلال ..

(( وسارت قبائل « ذباب، وزعب وعلاّق من عوف » وجميع قبائل هلال إلى تونس كالجراد المنتشر لا يمرون بشيء إلا أتوا عليه.))

ثم اجتاحوا البلاد ولم يعبأ بهم المعز بن باديس في أول الأمر.

لما قربوا من القيروان حاضرة أفريقية وعاصمة ابن باديس حاولوا دخول القيروان.

أشار عليهم الأمير مؤنس بن يحيى المرداسي الرياحي بأن لا يدخلوا وضرب لهم مثلاً « فأتى ببساط فبسطه

ثم قال لهم « من يدخل إلى وسط البساط من غير أن يمشي عليه »؟ فقالوا « لا نقدر على ذلك، قال:

هكذا القيروان خذوا شيئًا فشيئًا حتى لا يبقى إلا القيروان فخذوها حينئذٍ » فقال رافع بن حمّاد العلاقي العوفي:

« إنك لشيخ العرب، وأميرها المقدّم علينا ». (2) (3)

ولما أحس المعزّ بن باديس بخطر الأعراب « هلال وسليم » جهّز جيشًا كثيفًا بقدر (60) ألف (30) ألف من فارس و (30)

رجّالة وأمدته قبائل البربر « زناتة، قومه واصنهاجة، ومغراوة ».بالمقاتلين

والتقي الجيش مع العرب وهجم عليهم المعز بن باديس الذي تولى بنفسه قيادة الجيش وهم في صلاة عيد الأضحى.

و دارت المعركة في ذي الحجة سنة ( 443هـ ) في مكان يسمى « حيدران » جنوب شرق القيروان وقد حضرها

جميع قبائل هلال وحضرها قبائل عوف « علاّق »

و « ذباب، وزعب » ودارت المعركة، وأمرهم الأمير/ مؤنس بن يحيى بأن يطعنوا في أعين جنود المعزّ بن باديس

وتخاذل جنود ابن باديس وانهزم جيش ابن باديس وصبر وقاتل وانتهت المعركة بهزيمة ساحقة للمعز بن باديس.


قال علي بن رزق الرياحي :



لقد زار وهنا من أميم خيال

وأيدي المطايا بالزّميل عجال


وإن ابن باديس لأحزم مالك

لعمري ولكن ما لديه رجال


ثلاثة آلاف لنا غلبت له

ثلاثين ألفا إنّ ذا لنكال


و على إثر هذه الحرب استولت الأعراب على القيروان وجميع البلاد التونسية، وصارت في أيدي شيوخهم.

فصارت من تونس حتى العقبة الكبرى « ما تعرف اليوم بمرسى مطروح » في مصر لبني سليم وصارت

البلاد الواقعة جنوب تونس والجزائر لبني هلال.



وكان الاقتسام بينهم بالقرعه فحصل لبني سليم شرق ليبيا ولبني هلال غربها وتوجه كل منهم الى

مكان اقامته وكان من زعماء بني سليم اخوان احدهما يدعى الذئب

وملقب بأبي الليل والثاني يدعى كعب وهما من بطن لبيد بن لعته بن جعفر بن كلاب بن ربيعه

ابن عامر بن مالك بن زعب بن الناصر بن خفاف ابن قيس ابن بهثه ابن

سليم ، فسكنا برقه وتناسلت ذريتهما في تلك الربوع فاولاد كعب هم اولاد سليمان ومعدان

وما عطف عليهم واقامتهم بحدود برقه البيضاء الغربيه وما بعدها الى

الصحراوات التي بتخوم طرابلس جنوبا، واما الذئب قد تزوج امرأه من زناته تدعى سعده واليها ينسبون السعادي،

وبذلك تكون بنوهلال و بني سليم اكتسحت المنطقة كلها وبعد القضاء على القبائل المرتدة

انتشرت قبائل بني سليم في ربوع ليبيا وعاشت حياتها الطبيعية ولم تكن لها

طمع في ملك او سيادة وزعب و بني سليم هما قبائل مجاهدة كان لها دور في الجهاد ضد

الغزو الايطالي المجحف على البلاد الليبية وكانوا مشهورون بالفروسية

والشجاعة والصبر والتضحية والوفاء للبلاد التي يسكنونها

ومن هاتين القبيلتين خرج ابطال مجاهدين سطروا بارواحهم ودمائهم ملاحم تاريخية يعجز غيرهم عن تسطيرها لعل من ابرزهم


شيخ المجاهدين عمر المختار وقد تقدم ترجمة كاملة لهذا المجاهد البطل في بحث سابق لي انا انثى مخمليه بهذا المنتدى الغالي والبحث بعنوان


" قبيلة سُليم عز النسب واقوى العرب واصل زعب " وكذلك من الابطال المجاهدين الذين

لايقلون اهمية عن عمر المختار الشيخ محمد الزوي الزعبي (4)


وكذلك الشاعر والزعيم ابو رويلة المعداني الزعبي وغيرهم الكثير الذين لايتسع المجال لذكرهم ..


بعض قبائل زعب بن مالك في ليبيا وتونس والجزائر ومصر ,,

وهذة القبائل يجمعها جد واحد وهو زعب الاصغر ,, لذلك هم من يطلق عليهم اسم (الزعبي ) مطلقا وهم اقرب

ابناء العمومة لنا من حيث تسلسل النسب ,,

قبيلة المقارحة أولاد مقرح بن مزروع بن زعب


قبيلة أولاد ذويب بن غانم بن مزروع بن مالك بن زعب


قبيلة الحساونة أولاد حسان بن محمد بن عبد الله بن مزروع بن مالك بن زعب
________________________________________


ثانياً :

من ذرية خفاف ,, سوف نتطرق لذرية ذباب بن زعب بن مالك وهو اخ لزعب بن مالك ويعتبرون من زعب الاكبر

وبذلك يعتبرون ابناء عمومة لنا ولكن من الدرجة الثانية وليس من الدرجة الاولى مثل ابناء زعب الاصغر ,,

ولكنهم بشكل عام يكتبون في تنسيبهم وتعريفهم لأنفسهم (الزعبي ) وهو مارايتة انا اكثر من مرة لمقالات يكتبها المؤرخ

التونسي من ذرية ذباب (محمد المرزوقي الزعبي السلمي )

وهنا سنتكلم بايجاز شديد عن قبائل ذباب :

وهم قبائل ذباب وقيّل ( دباب ) و هو ذباب بن ربيعة بن مالك بن زعب بن عبد الله بن جرو بن مالك

بن عبد الله بن عامر بن زياد بن معن بن يزيد بن الأخنس بن حبيب جرو بن زعب

بن الحارث بن زائدة بن عبد الله بن حبيب بن مالك بن خفاف بن إمرؤ القيس بن بهثة

بن سليم بن منصور ، هذا و تضم قبائل ذباب بطون متعددة نذكر منها المرازيق ..

وغيرهم كثير سنتطرق له بإذن الله الآن في السطور التاليه ..



ذكر المؤرخ التونسي (محمد المرزوقي الزعبي السلمي) قبائل بني سليم بن منصور في تونس ودول شمال افريقيا،

وقد ذكر نسبه ايضا: وقال : (5)

((المرازيق)): وهم ينتسبون إلى ( بني سالم من بني هيب بن رافع بن ذباب بن ربيعه من ( زعب) بن مالك بن

خفاف بن امريء القيس بن بهثه من بني سليم بن منصور ,,



ومنهم :

قبيلة أولاد سليمان بن وهب بن رافع بن ذباب بن زعب


قبيلة أولاد سالم بن وهب بن رافع بن ذباب بن زعب


قبيلة أولاد سنان بن عامر بن جابر بن فائد بن رافع بن ذباب بن زعب


قبيلة المحاميد أولاد محمود بن طوق بن بقية بن وشاح بن عامر بن جابر بن فائد بن رافع بن ذباب بن زعب


قبيلة الجوارى أولاد جارية بن حميد بن وشاح بن عامر بن جابر بن فائد بن رافع بن ذباب بن زعب


بنو صهب و بنو حمران إبنى جابر بن فائد بن رافع بن ذباب بن زعب) و شهرتهم بنو يزيد ) و منهم مقيمون بتونس و الجزائر


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

ولآن سوف اتطرق لذكر كافة قبائل سُليم ومواطنهم التي استقروا بها بعد هجراتهم واعدادهم ,, ومن ضمنهم قبيلة زعب ,,

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


و سوف نقتصر على القبائل المحافظة على نسبها حتى اليوم فقط ونعرفها ونعذر فيما لا نعرفه (6)

تُعد قبائل سليم في هذا العصر من أكبر القبائل العربية وترجع إلى ثلاثة بطون كبرى.


البطن الأول: قبائل عوف نسبة إلى عوف بن امرئ القيس بن بهثة بن سليم.

وتتفرع اليوم إلى فرعين عظيمين:

الفرع الأول:

قبائل « علّاق » الكعوب أولاد سعدى الهلالية وهم أولاد أبوالليل وينقسمون إلى القبائل التالية:


القبيلة الأولى:

الحرابى وهي أربعة أفخاذ:

الفخذ الأول:


البراعصة أولاد حمد بن عقّار وهم في بَرْقَة وعددهم (70) ألف تقريبًا، والبراعصة من أشهر القبائل العربية


في هذا العصر حوت الشجاعة والكرم والجهاد ضد الطليان، وقُتل كثير من فرسانها في حروب الصليبين الطليان،

وبارك الله في عقبهم فكثرهم الله.


الفخذ الثاني:


العبيدات، والنسبة إليهم عُبيدي، وتُقيم في برقة، ومنهم المنفة حلفاؤهم قيل إنهم من لبيد من عوف، وقيل


إنهم من بني هلال ومن المنفة المجاهد العظيم الشيخ/ عمر المختار المنفي العبيدي.

ومنهم فارس سُليم في هذا العصر البطل المغوار/ عوض بن يحيى العبيدي نائب الشيخ/ عمر المختار.

والعبيدات من أشهر قبائل سُليم في هذا العصر وعددهم (80) ألف تقريبًا.

الفخذ الثالث:


الدرسة وهي في برقة ومن قبائل سليم التي شاركت مع الشيخ المختار في الجهاد وهي قبيلة متوسطة العدد عددهم (10) آلاف تقريبًا.

الفخذ الرابع:


الحاسة والنسبة إليهم الحاسي وهي من قبائل برقة التي شاركت في الجهاد وعددهم (10) آلاف تقريبًا.

القبيلة الثانية:



أولاد علي بن عقّار بن أبوالليل الكعبي العلاقي وهي أكثر قبائل سُليم في هذا العصر تمتد ديارهم

من البحيرة والإسكندرية حتى داخل الأراضي الليبية، وقد اشتهرت بالخيل، ودخل معها فروع كثيرة من قبائل ذباب

وقبائل لبيد بن هَيْب، وعددهم كبير فبعض رواتهم وشيوخهم يوصل عددهم إلى « المليون » وعلى أقل تقدير

فعددهم « 600 » ألف. ومنهم أعضاء في مجلس الشعب المصري «البرلمان».

القبيلة الثالثة:

البراغيث، والنسبة إليهم برغوثي نسبة إلى برغوث بن دياب أبوالليل الكعبي العلاقي ومعهم أخلاط كثيرة من قبائل

عوف ويتفرعون إلى الفروع التالية:

الفرع الأول:


الجبارنة: نسبة إلى جبريل وهي ست بطون كبار.

البطن الأول:


الجوازي، وهي قبيلة مشهورة بالشجاعة والحرب لها حروب طويلة مع الدولة العثمانية،

وتشتهر بتربية الخيل وهم منتشرون في ليبيا برقة وفي الصعيد بالمنيا ودخلت معهم قبيلة الجلالات ويقدر عددهم (40) ألف مع الجلالات.


البطن الثاني:

الجالالات والنسبة إليه جلالي نسبة إلى جلال بن جبريل.


البطن الثالث:

العواقير: وينسبون إلى موسى الأبح بن جبريل وهم منتشرون في برقة وهم من القبائل التي حاربت الاستعمار

ولها بطولات مشرفة بقيادة شيخها المجاهد/ عبدالسلام الكزّة ويقدر عددهم بـ (30) ألف.

البطن الرابع

المغاربة، وينتسبون إلى عبدالدائم بن جبريل ومعهم قسم من شمّاخ من لبيد وهم منتشرون في برقة،

وقد اشتهروا بالشجاعة ومحاربة الطليان بقيادة الشيخ الفارس المشهور المجاهد/ صالح الأطيوش، ويقدر عددهم بـ (20) ألف.

البطن الخامس:

المجابرة نسبة إلى حمد بن جبريل وهم يقيمون في بنغازي وبعضهم بادية رحّل على حدود ليبيا مع السودان،

ويقدر عددهم بـ (20) ألف.

البطن السادس:


العريبات وينتمون إلى عريب بن جبريل ويقيمون في برقة وهي من قبائل الكعوب

الذين حاربوا الاستعمار بقيادة البطل المشهور والفارس الشجاع المجاهد إبراهيم العريب ويقدر عددهم بـ (10) آلاف.

الفرع الثاني:

الفوائد: وهما بطنان:

البطن الأول:


الرماح ومنهم حمد الباسل.

البطن الثاني:


العبد الكريم، وغالب الرماح في محافظة الفيوم، والعبد الكريم في الصعيد ويوجد بعض الفوائد في برقة،

ويقدر عدد الفوائد بـ (30) ألف نسمة ولهم حروب مع الانكشارية العثمانية على إثرها هاجر معظمهم إلى مصر.

الفرع الثالث


البراغيث: نسبة إلى برغوث بن برغوث بن ذياب أبوالليل وينقسمون إلى بطنين:

البطن الأول:


العرفاء والنسبة إليهم عريفي نسبة إلى عريف بن برغوث.

البطن الثاني:


العبيد نسبة إلى عبيد بن برغوث والعبيد من القبائل التي حاربت الاستعمار الطلياني وهم منتشرون

في برقة وفي مصر وفي فلسطين ومنهم عائلة البرغوثي في فلسطين، ويقدر عددهم بـ (20) ألف.

من قبائل علاق من عوف:

البطن الأول:


بنو علي ويتفرعون إلى الأفخاذ التالية:

1- البدارنة.

2- أولاد نامي.

3- أولاد صرة.

4- أولاد أحمد.

5- أولاد قري.

وغالب هذه البطون تقيم في شرق وجنوب الجزائر وهم عرب رحل أهل إبل وخيل حتى عام 1350هـ، ويقدر عددهم بـ (100) ألف.

البطن الثاني:


قبيلة حكيم ويتفرعون إلى ما يلي:


1- عشيرة الشعبانة وهم من ذرية يعقوب بن عبدالله شيخ قبائل حكيم في القرن التاسع الهجري وهي من أكبر قبائل الجزائر

ولهم بطولات ومقاومة للاستعمار الفرنسي حتى الاستقلال وتمتد ديارهم من جنوب الجزائر من مدينة « ورفلة »

حتى متليلي وهو مركزهم الآن ويقدر عددهم بـ (50) ألف نسمة.

2- بنو نمير.

3- بنو جوين.

4- بنو زياد.

5- بنو رياح وهؤلاء من عُصيّة دخلوا معهم.

6- بنو حبيب وهؤلاء من عُصية دخلوا معهم.

7- الملاعبة.

8- بنو ناصرة وهؤلاء من خفاف دخلوا معهم، ويقدر عدد هذه القبائل (200) ألف، وكلها تقيم في شرق الجزائر.

البطن الثالث:


أولاد يعقوب من حكيم من علاّق في جنوب تونس قال المؤرخ محمد المرزوقي « إنها من أشهر قبائل تونس وأكبرها » ولا نعلم عددها.


الفرع الثاني:

قبائل لبيد بن هَيْب بن عبدالله بن قنفذ بن عوف:

كانت قبائل لبيد من أكثر قبائل سليم في القرن السابع فما بعده حتى بلغت (24) فرع كل فرع أصبح قبيلة كبيرة،

وقد انتشرت في برقة وفي بلاد ليبيا وفي جنوب غرب مصر، وبعضهم دخل مع قبائل الكعوب « السعادي »

أما قبائلهم الموجودة في هذا العصر فهي:

القبيلة الأولى:

أولاد سلّام وقد دخلوا مع الكعوب، ويتفرعون إلى:

البطن الأول:

الهنادي ومنهم العليوات في محافظة سيناء الشرقية وليس عندنا تقدير لعددهم، وهي من القبائل التي حاربت الحملة الفرنسية.


البطن الثاني:


الطحاوية وهي قبيلة مشهورة بمصر بمحافظة الشرقية وهي أشهر قبيلة من سليم في هذا العصر بتربية الخيل

وهناك كتاب عن عرب الطحاوية لـ « عبدالحكيم الطحاوي » ويقدر عددهم بـ (70) ألف.

البطن الثالث:


ذوي عون ويقيمون في محافظة البحيرة.

البطن الرابع:


البهجة ويقيمون في محافظة الشرقية وبعض أولاد سلّام في برقة ويُعدّون من قبائل المرابطين « الحاضرة ».

القبيلة الثانية:

قبيلة الحوتة والنسبة إليهم حوتي.

وهي قبيلة كبيرة جدًا منتشرة في الإسكندرية ومحافظة مطروح وفي الفيوم، وبعضهم في برقة ويقدر عددهم بـ (100) ألف.

القبيلة الثالثة:


قبيلة البركات، والنسبة إليهم أو بركاتي.

وهي موجودة في مصراتة في ليبيا،

القبيلة الرابعة:


الموالك من مالك بن لبيد ويقيمون في شرق طرابلس وبعضهم في محافظة مطروح ,,

القبيلة الخامسة:

القطعان من عوف نسبة إلى جدهم « رضوان الأقطع ».

ويقولون إنهم من الكعوب، يقيمون في شرق ليبيا وعددهم (10) آلاف تقريبًا.

القبيلة السادسة:


قبيلة محارب من عوف وهي تقيم في محافظة المينا بالصعيد ,,

القبيلة السابعة:

العلاونة: وهي قبيلة منتشرة في ليبيا وبعضهم في مصر ,,

القبيلة الثامنة:


الصريرات: وهي منتشرة في ليبيا.

القبيلة التاسعة:

الجواشنة وهي من لبيد وتقيم في محافظة الدقهلية بمصر وبعضهم في ليبيا.

القبيلة العاشرة:

النوافلة وتقيم في القصر وقنا ولهم نجع باسمهم النوافلة.


وهناك قبائل كثيرة من لبيد متحضرة في مدن بَرْقَة وفي صعيد مصر وفي الإسكندرية وفي محافظة الغربية، ومحافظة مرسى مطروح.


البطن الثاني من قبائل سليم قبائل خفاف وهي قبائل كثيرة تداخلت مع بعضها وغالبها اليوم ينتسب


إلى ذباب بن ربيعة بن زعب وهي القبائل التالية:

(( طبعاً هذة القبائل المحددة ادناة باللون الاخضر كلها من ذرية ذباب اخو زعب اي من زعب الاكبر وتكتب في تنسيبها الزعبي ))



القبيلة الأولى:


المحاميد من الوشاح والمحاميد من أشهر القبائل العربية في هذا العصر وبرز فيها أعلام وفرسان نوادر،


وقد استمرت تحارب الجيش العثماني (25) سنة وتنتشر غرب طرابلس والجبل الغربي وبعضهم على الحدود مع تشاد

وبعضهم في تونس وبعضهم

بدو رحلوا قبل (30) سنة إلى النيجر ويبلغ عدد قبيلة المحاميد في ليبيا (100) ألف.

القبيلة الثانية:

أولاد سليمان، وهي قبيلة كبيرة حاربت الظلم العثماني وحاربت الاستعمار، وغالبها يرجع إلى عُصيّة

وبعضهم من ذباب وهي منتشرة في ليبيا وفي وسطها وجنوبها وبعضهم إلى حدود ليبيا مع السودان ويبلغ عددهم (100) ألف.

القبيلة الثالثة


النوائل: وهي قبيلة منتشرة غرب جنوب ليبيا وغالبها في تونس وهي مشهورة بالكرم والشجاعة وتربية الخيل وعددهم (100) ألف.

القبيلة الرابع:

المقارحة أولاد زعب الأصغر، وهي قبيلة كبيرة منتشرة في وادي الشاطئ جنوب ليبيا وفي الزاوية وفي فزان،

وقد برز منها فرسان، وأعلام قديمًا وحديثًا، ويقدر عددهم بـ (80) ألف تقريبًا.

القبيلة الخامسة:

قبائل أولاد سالم بن رافع بن ذباب، ويتفرعون إلى ما يلي:

الفخذ الأول:

قبيلة المرازيق، وهي قبيلة مشهورة منتشرة في تونس وبعضهم في المغرب وتنسب إلى مرزوق

وكان سيد قومه في زمنه وله ذكر في التاريخ ويقدر عددهم بـ (50) ألف.

الفخذ الثاني:


الأحامدة وهم في ساحل الأحامدة ومنهم قبيلة الرجبان، وهي قبيلة منتشرة في غرب طرابلس،

ومنهم عائلة الجبالي كانت تحكم طرابلس وانتقلوا إلى الفيوم بمصر،,

الفخذ الثالث:

معدان وهي قبيلة متوسطة العدد عددهم (20) ألف تقريبًا، وهي موجودة قرب طرابلس.

الفخذ الرابع:

الحسون وهي موجودة في ليبيا ,,

الفخذ الخامس:


البراهمة نسبة إلى إبراهيم بن سالم وهي منتشرة في ليبيا.

الفخذ السادس:


العمائم، وهي منتشرة في ليبيا ..


القبيلة السادسة:

قبيلة آل أبي العز بن صابر الجواري من ذباب وتنسب إليه قبيلة البلاعزة وهي قبيلة

مشهورة في الزاوية وفيها أبطال وأعلام وعددهم (35) ألف.

القبيلة السابعة:


قبيلة أولاد سنان نسبة إلى سنان بن عامر بن جابر من ذباب وتنسب إليهم زاوية أولاد سنان

وهي اليوم تسمى مدينة الزاوية من المدن الكبرى غرب طرابلس وقبيلة أولاد سنان قبيلة مشهورة لها دور في محاربة

الاستعمار وهي منتشرة في الزاوية وطرابلس وعددهم (50) ألف تقريبًا.

القبيلة الثامنة:

قبيلة العمور من وشاح من ذباب: وهم يسكنون الزاوية ومنهم أولاد سهيل نسبة إلى سهيل وهم منتشرون

في غرب ليبيا وبعضهم في فرنسا وبعضهم في تركيا وغير ذلك،,

القبيلة التاسعة:


قبيلة الحساونة إخوة المقارحة من زعب الأصغر، ويقيمون جنوب ليبيا في وادي الشاطئ وفي سبهاء،,

القبيلة العاشرة:

قبيلة الصهبة من ذباب وبعضهم في ليبيا وبعضهم في مصر ..

القبيلة الحادية عشر:


قبيلة الهويملات ويقول بعض نسابة سليم أنهم من قبائل لبيد بن هَيْب

ويقيمون في الجزائر ويقدر عددهم بـ (30) ألف.

القبيلة الثاني عشر:

قبيلة أولاد أحمد في تونس والجزائر ..

القبيلة الثالث عشر:

قبيلة الأصابعة في ليبيا ..

القبيلة الرابع عشر:

قبيلة بني يزيد، وهي منتشرة في تونس ومنهم قبيلة الحمارنة في تونس ويقدر عددها بـ (50) ألف.

القبيلة الخامس عشر:

قبيلة الصوابر: وهي قبيلة موجودة في تونس وفي الجزائر ولا نعلم عددهم.

القبيلة السادس عشر:

قبيلة الزنتان وهي قبيلة تتكون من قبائل عوف وقبائل زعب فمنهم قسم كبير من المقارحة وهي قبيلة مشهورة

بالشجاعة والكرم والخيل منتشرون في غرب جنوب ليبيا وهي من القبائل التي حاربت الاستعمار ويقدر عددهم بـ (60) ألف.

القبيلة السابع عشر:

قبيلة بني همام الهمامة وهي منتشرة جنوب تونس وقسم في الجزائر.

القبيلة الثامن عشر:

قبيلة أولاد جابر في تونس وبعضهم في المغرب لا نعلم عددهم.

القبيلة التاسع عشر:

قبيلة بني حمدان في تونس.

القبيلة الحادي والعشرين:

أولاد وشاش ومنهم بنو حريز وهم منتشرون جنوب تونس وغالبهم في الجزائر.

(((( وبذلك اترك لكم اعزائي القراء تقدير عدد وحجم قبيلة زعب السُلمية بالمغرب العربي ))))

البطن الثالث: من بني سليم في هذا العصر.

قبائل رفاعة بن الحارث بن بهثة بن سليم، وهي ثلاثة فروع:

الفرع الأول:

بنو مرداس نسبة إلى مرداس بن أبي عامر وهم من ذرية الصحابي الجليل العباس بن مرداس وإخوته وهما فرعان:


أ- بنو كروب ب- بنو دلاج.

وهم منتشرون بين قسنطنية وعَنابة شرق الجزائر وبعضهم في الزاوية في ليبيا وبعضهم في الحجاز (وهم ذرية رعاية)،

ويقدر عددهم في الجزائر بـ (50) ألف.


لم نذكر إلا القبائل الصريحة المحافظة على نسبها، وقد وصلت إلينا أخبارها ولا شك أن هناك بطون وفروع من سليم

لم تصل إلينا عنها أيّ معلومات منها جالية في الدار البيضاء ينتسبون إلى سليم ومنهم الشاعر الكبير الأديب أحمد السلمي،

وهناك قبيلة السّلامي في مكناس لم تصل إلينا عنها معلومات ،





جدير بالذكر ان قبائل سُليم شعوب عظيمة وكثيرة العدد وذكرت بعض المراجع ان عددها يتجاوز ثلاثة ملايين نسمة والله اعلم ,



هذا و يذكر لقبائل زعب هجرة غالب بطونها من مواطنها الأصلية فى الحجاز و نجد إبان الدولة العباسية إلى مصر و ذلك أيضا بواعز من الدولة الفاطمية التى إستغلت

وهن العلاقة بين هؤلاء و الدولة العباسية لإجتذابهم إلى صفوفها ، و إن فشلت فى تحويلهم إلى مذهبها الباطنى الرافضى ، وسرعان ما تأجج الصراع بين هذه القبائل

و الدولة الفاطمية ، و أشاعت هذه القبائل الفوضى فى طول البلاد و عرضها لما رأت من تسلط الحاكم وتجبره عليها مما حدا بالدولة الفاطمية و بإشارة الوزير

اليازورى على الحاكم بأمر الله الفاطمى بتهجير جل هذه القبائل إلى الهضبة الليبية و تونس و الجزائر و منحهم الأراضى و الإقطاعات بها فى مقابل القضاء على أعوان

الدولة العباسية فى المغرب و تونس بزعامة تميم بن المعز بن باديس الصنهاجى و قبائل زناتة بزعامة أبو سعدى خليفة بن خزرون الزناتى المغراوى وباستغلال

عاطفتهم وغيرتهم بالدفاع عن الاسلام وحرب المرتدين ,,

و بعدما وضعت الحرب أوزارها مع زوال الدولة الفاطمية و تولى الناصر صلاح الدين الأيوبى زمام الأمور حيث أقر جميع القبائل على مواطنها وأوسع لهم فى

الأرزاق و العطايا ، و أكد على أن السنة النبوية هى مذهب الأمة من شرقها إلى غربها و ضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه الوقيعة بأبناء الوطن الواحد

و الأمة الواحدة كما أثبت شرعية الدولة العباسية و سلطتها الدينية على جميع الأقطار و أن كل السلاطين و الولاة و الحكام يدينون بالولاء لهذه الدولة

هذا و قد كان لقبائل زعب فى ليبيا فى التاريخ الحديث دورا مقدما لا ينكر فى مواجهة الإستعمار الغربى الذى فرض بالقوة هيمنته على غالب أقطار الأمة بسبب الوهن

و الإنقسام الذى أصاب الدولة العثمانية الأمر الذى أدى إلى إضعاف الأمة و سلب قدرتها الذاتية على الدفاع و المقاومة

فكان لهذه القبائل و قياداتها الدور البارز جنبا إلى جنب مع بقية قبائل القطر الليبى فى الدفاع و المقاومة ضد الإستعمار الغربى الغاشم

هذا و جدير بالذكر أن جل قبائل سليم ترجع فى نسبها إلى البطون الكبرى المذكورة آنفا و هى عوف و عميرة و زعب و ما دون ذلك من القبائل فهو محل خلاف من كثير

من المؤرخين و الباحثين فى أنساب القبائل ،

هذا و جدير بالذكر أن بعض هذه القبائل إنتقلت فى أواخر القرن الثامن عشر و أوائل القرن التاسع عشر الميلادى تباعا إلى الصحراء الغربية المصرية و تخوم البحيرة

و غرب الدلتا و بطول البر الغربى للمنيا و الصعيد و إستقرت فى مصر منذ ذلك الحين ، و إنخرطت جل هذه القبائل فى الجيش المصرى الحديث ، و مثلت غالبية سلاح

الفرسان فى القوات النظامية العاملة و المدربة على فنون القتال و المتمرسة بطبيعتها على خوض غمار الحروب تحت أقسى الظروف شراسة و قسوة ، و هو ما حدا

بمحمد على باشا إلى الإستكثار من عناصر هذه القبائل و ترقيتهم إلى أعلى الرتب العسكرية تقديرا لكفائتهم و شجاعتهم المتناهية فى الميدان ، وذلك بفضل روحهم

القتالية العالية واخلاقهم الكريمة ..


و أخيرا و ليس آخرا نرجو الإشارة إلى أن مثل هذه القبائل من بنى سليم و غيرها من القبائل و الأسر و العائلات هى شعوب حرة أثرت الأمة بثقافتها التى تنبع من

الإسلام السمح المعتدل دونما مغالاة أو مزايدة أو تشدد أو إنحراف مقيت عن الجادة السوية و العدل و القسطاس و قد كانت دوما شعوبا تبذل الغالى و النفيس و تبرز

شراسة لا ترعوى فى وجه الجبابرة المستبدين العابثين بالأمة لفرض سيطرتهم و بسط نفوذهم و لو كان الثمن حياة أبنائها و قد حافظت هذة القبيلة على عاداتها

وتقاليدها الاصيلة وعلى نقاء دمها ,, وسلامة معتقداتها ,, فــ / لله درهم ,,

خاتمــــة :

ومما سبق عزيزي القارئ الكريم .. يتبين لنا هجرة اعداد هائلة من ابناء عمومتنا ابناء قبيلة زعب السُلمية ,, ويتبين استعانة

كل حاكم يعجز عن مواجهة مصيرة بهؤلاء الفرسان الشجعان ,, وذلك لقوتهم وشجاعتهم واقدامهم على الموت غير مبالين

بسبيل الله تعالى ولإحقاق الحق ,, وازهاق الباطل ,, كما يتبين لنا جلياً ان ابناء قبيلة زعب السُلمية لم يكونوا يوما من الايام

صيدا سهل للدولة العباسية او لغيرها ممن يطغى ويتجبر ويتكبر بالارض ,, ولم يرضوا يوما بالعيش اذلاء في ارضٍ

ليس لهم فيها ولا للاسلام عز وهيبة ,, وفضلوا الهجرة والانتقال بحثاً عن مكان يعيشون فية اعزاء ويدينون فيه بدينهم

الاسلام وبمذهبهم السني الحق ويمارسون فيه كل شعائر الاسلام الصحيحة دون قيود ودون خضوع ,, ويتبين ذلك جلياً

من خلال رفضهم للتجبر والظلم العباسي وزعزعة أمن الدولة العباسية في الحجاز ثم زعزعة أمن الدولة العباسية

بالبحرين ثم زعزعة أمن الدولة الفاطمية بمصر ويحكي لنا التاريخ ان أجدادنا من قبيلة زعب اتوا الى مصر وكان

غالبية السكان يبطن المذهب الرافضي تاسيا ببعض العباسيين آنذاك ,, فقاتلوا بشراسة وزعزوا أمن الدولة ولم يخرجوا

من مصر حتى نشروا المذهب السني المالكي ,, وواصلوا عطاءهم وذودهم عن حمى الله ومحارمة حتى وصلوا الى ليبيا

وحاربوا صنهاجة وقضوا على معاقل البربر ونشروا تعاليم الاسلام السمحة ,, مضحين بذلك بارواحهم واموالهم

ووقتهم وانفسهم ,, لخدمة دين الله وسنة رسولة الكريم ,, فـــ / لله درهم ولله درهم ولله درهم ,,

وسامح الله كل من وصفنا بالضعف والقلة ,, وجديرا بالذكر أن ابناء قبيلة زعب وبني عمومتهم سُليم كانوا يتبوءون

اعلى المناصب القيادية في كل بلد يسكنونة ,, والمجال هنا لايتسع لذكر اعلامهم وامجادهم ,, ولا تكفيني لذلك مئات

المتصفحات مثل هذا المتصفح ,, ولكن يكفيني فقط ,, ان ارفع راسي فخراً واعتزازاً بكل انجاز حققة بني عمومتي

باي مكان على وجة الارض ,, فاولاً واخيراً ,, تربطنا معهم روابط الدم ,, مهما فرقتنا الاقطار وتباعدت الديار

وانا هنا اذكرهم ,, من باب .. الافتخار بهم ,, والا فهم ابناء عمومة لايدخلنا الشك في انتسابهم ولا تاخذنا العزة عن

الاعتراف بهم .. وانا اتحدث بمنطق تاريخي حيادي جدا ,, ومن واقع حقائق تاريخية ,, لاتقبل سعودة القبيلة

ولا تقتصر على الاعتراف بابناء القبيلة بمكان دون الآخر ,, فكل زعبي لة علينا حق ان نعترف بة ونتعرف علية ونفتخر

بة ونعتز بة ,, ولا عزة ,, الا بالاسلام ,, ولا فخر الا بالعمل الصالح ,, ولكن تبقى محبتي وانتمائي لتاريخ قبيلتي فوق

كل اعتبار ..

كتبتة ..


بنت زعب البّارة ..

أنثى مخمليه ..




&&&&&&&&&&&&&&

المراجع ,,


(1) ومن العصوي بدر بن عمار بن مالك بن يقظة بن عصية السلمي وفد على رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان وسيماً

جميلاً وذكر ثناء رسول الله علية الصلاة والسلام بصحة الايمان وسلامة اللسان المصدر كتاب التعليقات والنوادر لابن الهجري

تحقيق حمد الجاسر رحمه الله الجزء الرابع ص 1827وكتاب الهجري من اقيم واروع الكتب التي تحدثت عن سُليم بالتفصيل

وكذلك جاء هذا التعريف بالعصوي في مختصر الاشبيلي لمؤلفه الزعبي

(2) هذة النصوص نقلتها عن (كتاب العبر لابن خلدون ص1560)

وعن بحث المغني المختصر في اخبار قبائل سُليم مضر لمجموعة من باحثي قبيلة سليم على موقع بني سُليم الرسمي قبيلة سليم ..

..(4) الشيخ محمد الزوي

* _ هـو المجاهد : محمد عبد الله الميهوب العكر الزوي الزعبي ، ولـد بالكفرة عام : ' 1860 ' تقريبا .. كان أحد قادة المجاهدين الذين حاربوا الإستعمار بكل اشكالة

وبكل زمان ومكان هو قائد بطل حارب المحتل الايطالي في ليبيا وحارب المستعمر الانجليزي بمصر وجابة وقاوم تقدم القوات التركية الالمانية باتجاة قناة السويس

وكان مثالاً للتضحية والشجاعة والوفاء لدينة ووطنة ولايسع هذا المتصفح او غيرة حصر سيرة الشيخ البطل ولكن من باب الاختصار اورد عنة هذة النبذة فبعد ماحقق

هذا الشيخ العديد من الانجازات والبطولات أقام بواحة سيوه لبعض الوقت ثم هاجر بعد ذلك إلى الأردن .. ومن ثم إلى سوريا .. ليستقر به المقام أخيرا في المدينة

المنورة في ضيافة الملك عبد العزيز .. وهناك رزق بـابنه الوحيد الذي تقلد مناصب رفيعة في سلك الشرطة السعودية .. وتوفي عام : 2001


المصدر كتاب الطريق الى مكة .. للمؤلف المؤرخ النمساوي المسلم محمد اسد ..

(5) المصدر كتاب المؤرخ التونسي محمد المرزوقي الزعبي

(6) بحث المغني المختصر في اخبار قبائل سُليم مضر


بعض المصادر نقلت منها دون ذكرها لتكرر المعلومة نفسها في اكثر من مصدر فاكتفيت بالاشارة

لكتاب العبر ,, لابن خلدون ,, لإنه يحتوي على العديد من مواد البحث ,,


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

هذا ويبقى هذا العمل جهد بشري معرّض للخطأ والنسيان والنقصان ,,

فإن اصبت فمن الله وان اخطأت فمن نفسي والشيطان ,,

اشكر كل من افرد من وقتة الغالي لقراءة ماخطتة انامل انثى مخمليه ,,

واستودعت بكم الله الذي لاتضيع ودائعة والله خير الحافظين ,,

واستوعت بة نفسي وديني وعرضي وامانتي وقلبي ان يشغلة غيرة عن ذكرة

واستودعت به تعالى خاتمتي وخاتمة كل مسلم موحد يخاف الله ويرجو لقائة بقلب سليم ,,

علماً انني لاابيح ولا احلل كل من يرى بهذا الجهد من اخطاء ولا يعينني بتصحيحها

كذلك لا ابيح ولا احلل كل من ينقل هذا العمل ,, دون الاشارة لمصدرهـ

منتدى قبيلة زعب ـــ ملتقى القبائل العربية ,, بنت زعب البّارة ـ انثى مخمليه ,,


وصلى الله على نبيه محمد وعلى آله وصحبة وسلم تسليماً كثيراً ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تواجـــد قـبـيــــلـــة زعــــب السُلمـــــيـــــة بالمغــــرب العربـــي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموقع الرسمي لعشائر جشعم العراق واحلافهم :: الفئة الأولى :: عشائر المغرب العربي-
انتقل الى: